الثلاثاء، 23 أغسطس، 2011

فرصة تدريبية للمحامين والأخصائيين النفسيين والإجتماعيين

تعلن الجمعية المصرية لمساعدة الأحداث وحقوق الإنسان (EAAJHR) عن عزمها تلقى السير الذاتية الخاصة براغبى الإلتحاق بالتدريب الخاص بالمحامين والأخصائيين النفسيين والإجتماعيين وذلك ضمن أنشطة مشروع (عدالة الأحداث بين الواقع والمأمول) والمنفذ بالتعاون مع مؤسسة المستقبل (FFF) ويهدف هذا التدريب الى اكساب المتدربين مهارات إستخدام الإتفاقيات الدولية أمام القضاء الوطنى فى قضايا الأحداث وفى تأهيلهم من النواحى النفسية والإجتماعية .

- سيتم إختيار فريق من المتدربين من الأخصائيين والمحامين للعمل بوحدة الدعم القانونى والنفسى والإجتماعى الخاصة بالمشروع .

- المتدربين الذين سيتم إختيارهم للعمل بوحدة الدعم سيتم تعيينهم بمرتبات مجزية .

- يلتزم المتدرب بالتواصل مع إدارة المشروع وتقديم الدعم القانونى أو النفسى و الإجتماعى للحالات المستفيدة من أنشطة المشروع بواقع 3 حالات لكل متدرب على الأقل ( هذا الشرط خاص بالمتدربين الذين لن يتم إختيارهم للعمل بوحدة الدعم الخاصة بالمشروع ) .

- يشترط فى راغبى الإلتحاق بالتدريب من المحامين ان يكونوا من المقيدين بجدول المشتغلين بالنقابة .

- يشترط فى راغبى الإلتحاق بالتدريب من الأخصائيين أن يكون له خبره بالعمل فى مجال التأهيل النفسى أو التأهيل الإجتماعى .

- التدريب بالكامل بالمجان للمتدربين الذين سيتم إختيارهم شامل الإقامة الكاملة وكذلك شنطة التدريب وما تحتوية من مادة علمية .

- يمنح المتدربين شهادة تفيد الحصول على التدريب معتمدة من مجلس إدارة الجمعية .

- التدريب خاص بالمحامين والأخصائين من مناطق (القاهرة – الجيزة – القليوبية – 6 أكتوبر – حلوان)

- الا يزيد السن عن 35 عام .

ترسل السير الذاتية باللغة العربية فقط ولن يتم النظر فى السير الذاتية الواردة باللغة الإنجليزية .

- كما تعلن الجمعية عن توافر فرصة عمل بوظيفة سكرتيرة للعمل بالمشروع ويفضل ان تكون من ساكنى محافظة الجيزة مع إجادة اللغة الإنجليزية قرأة وكتابة و تجديد التعامل مع برامج ( وورد – إكسل – بوربوينت ) وان تجيد التعامل مع مواقع التواصل الإجتماعى .

- ترسل السير الذاتية للراغبين فى الحصول على التدريب والإلتحاق بفريق العاملين بالمشروع على البريد الإلكترونى التالى :

Eaajhr2009@yahoo.com - Eaajhr2009@hotmail.com

للإستفسار : 0106493171 - 0127173214

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

رأيك يهمنا